[@sex_crezy تابعني على تويتر للمزيد ]

قبل كل شيء انا كنت اشتغل في شركة قطاع عام ( حكومية اوشبه حكومية ) وكنت انا مراقبا على قطاع من العمال الغير فنيين في احد الاقسام وكنت عازبا وشغوفا بكل طيز اراها من الفتيان حتى ان عيري كان كثيرا مايسبب لي احراج وبداية قصتي مع صلاح اني زرت البهو المخصص للعمال ورايت شابا امرد يميل الى الشكار فراودتني نفسي عليه وسالته ماذا تعمل هنا قال انا من يومين باشرت بالعمل في الشركة وصاحب البهو ( المقصف) طلب من رايس القسم والذي اعمل فيه انا ان يشتغل في البهو فاخبرته انه لابد من ان ياتي الي لغرفتي الخاصة من اجل ان ادرج اسمه ضمن العمال بصفتي المتابع لهم واخبرته ان ياتيني بعد العشاء وتاخر علي وانا حدث لي شغل طارىء خارج الشركة الى قبيل الحادية عشر ليلا وذهبت مباشرتا الى البهو فوجته منهمك بغسل ماتبقى من الصحون فاخبرته بنبرة حادة عن سبب عدم المجيء وانا اكلمه بدأ عيري بالانتصاب فلاحظ هو ذلك فابتسمت وابتسم هو كذلك واخبرته اني انتظره وما هي الادقائق حتى جائني وقبل اي كلام فهمني لانه كما يبدو كان اختصاص ودخلنا الغرفة وطلبت منه ان يغلق الباب ففعل بدون تردد وفي هذه الاثناء انقطع التيار الكهربائي على غير العادة في وقتها وكان الوقت صيفا والجو حار فاضطررنا الى الخروج من الغرفة وكانت توجد بجوار الغرفة اسرة للنوم فلصقت سرري الى سريره وبدات امرر يدي علي طيزه اقسم انها لاتوجد فيها شعرة واحدة الا الزغب الرقيق وتجاوب معي لكن المكان لايساعد على نيكه فطلب من الدخول الى الغرفة ونتحمل الحر ولا حر الشبق دخلنا الغرفة ومن اجل السرعة والخوف من يفضح امرنا انزلت بجامته وادرته الى الجدار وتنحته وطلبت منه ان يبصق على عيري وفتحة طيزة لان ريقي نشف من الهيجان فبادر وكان حنونا على عيري وبمجرد ضغطة واحدة دخل عل الاخر وبدون الم لانه كان مفتوحا قبلي وربما من عير اكبر من عيري لان عيري حجمه وسط 15سم وبحركات سريعة قذفت داخل طيزة بفترة لاتتجاوز الاربع دقائق لحساسية المكان وبعد بايام عندما تفرغ للعمل معي مارست معة عشرات المرات وكنت اخلع جميع ثيابه وبجميع الاوضاع نكته وكنا سعيدين الى ان انهيت خدماته من الشركة من قبل رئيس الشركة والى قصص اخرى تحياتي انا كتام

[@sex_crezy تابعني على تويتر للمزيد ]